ليست أوّل عيادة نفسية غرفة مغلقة بل رحم أمّهاتنا. ليست أول عيادة نفسية غرفة مصنوعة من اسمنت وحجر وتراب، بل من لحمٍ ودم. ومن الدم واللحم إلى الدم واللحم نعود.

الحؤول من العيادة الأولى إلى المعاني

نحن لسنا مهيّئين للحؤول إلى أول المعاني. أهذه أنا أَمْ أمي؟ أهذا صوت صراخي؟ لمَ لم نستطع البكاء داخل رحم أمهاتنا وكيف لصوتٍ صارخ أليم طالع منا ان يدوّي كخوف مهول؟ أول المعاني أن نرى الضوء ونسمع الليل كفضاء فسيح لا نهاية له. في العالم الأسبق كان للعالم نهاية وحدود محسوسة والآن لا حدود للمحيط. أول المعاني دهشتنا برؤية المطر، من أين جاء وكيف؟ للبعض، تبدو الفكرة رومانسية بامتياز: طفل يكتشف المطر للمرة الأولى. مرعبة المرّات الأولى، كيف إن رافقها ماء كثيف ينزل من حيث لا ندري؟ من حيث لا نرى البداية؟ كيف إذا كنا على يقين أن الماء الوحيد الذي نعرفه ألفناه في رحم أمهاتنا والآن رأيناه طليقًا حرًّا في السماوات؟

أول المعاني رؤيتنا الدّجاجة في أفلام الكرتون ثم رؤيتها أمام أعيننا في صحن الطعام. تبدو الفكرة عطوفة بامتياز: أم تحضّر الطعام لابنها وتطهو الدجاج. أول المعاني إدراكنا أننا نستطيع أن نأكل شخصيّاتنا المفضّلة على شاشات التلفاز أو حيواناتنا المفضلة. كيف إن رأيناها مذبوحة مصفوفة في الأسواق معروضة للبيع؟ أول المعاني أستاذ في المدرسة، أو أب ضرب أولاده فعرفنا ان اليد ليست فقط لتحضير الطعام وتناوله، بل للصفع ايضا. الجلد الذي ألفناه، اللحم الذي جئنا منه، يمتدّ إلينا كي يصفعنا ويعرّفنا على المعاني. أول المعاني دم ينزل منّا فجأة. فنبكي، ظنًا منا أننا قمنا بعمل شرّير. جسمنا يفاجئنا، ويمدّنا بمعانٍ جديدة. جسمنا الذي ألفناه، كل ما نملك، المحتوى الوحيد، يخذلنا فلا نتوقّعه. أول المعاني الخطأ الجينيّ الأول والثاني والثالث. مرض مفاجئ، او عملية مفاجئة، جسمنا مكنة نعم. أول المعاني عدم قدرتنا على شراء كل ما نحتاج، وإدراكنا أن العيش ليس ملكًا للجميع وأن المال ليس موزعًا بالتساوي، وبالتالي فإن للآخر قدرة مختلفة عن قدرتنا. أول المعاني صفعَنا بالحقيقة الفجة: أول المعاني ليست موزّعة بالتساوي.

أول المعاني ان نكون عرضة للتنمّر، أو أن نتنمّر. أن نتخيّل أننا نستطيع تغيير العالم لندرك لاحقًا أننا أخفّ من ذرّة غبار، وأننا، وإن نظرنا إلى أنفسنا جيدًا في المرآة، لسنا مرئيين. أول المعاني أن نتراءى في المرآة. أن نرى أشكالنا وننصدم أحيانا برؤية عكس ما توقعنا. أول المعاني أن ندرك أننا كلنا متشابهون بالبنية، وأننا لاحقًا، متشابهون بالأفكار والمشاعر، واننا نشتري نفس كيس السكر من نفس الشركة التي توزع السكّر على سائر المتاجر. أول المعاني أول عملية رفض أو إسكات لنا من الآخر، أو من أنفسنا. أول المعاني الركوب على متن الطائرة، وإدراكنا كم نحن لسنا مهيئين للتنقل عموديًا. تبدو الفكرة حماسية بامتياز: جسم يدخل مكنة حديدية تطير به على علو آلاف الأمتار فوق البحر. مرعب التنقل بوسيلة نحن لسنا مهيّئين لها. أول المعاني أن تقرأ منشورًا على أرض بلدتك رماه جيش العدوّ، فتُحمَل بسرعة إلى داخل المنزل خوفًا من غارة وقصف مفاجئ. تدرك حينها أن الطائرة أيضا أداة قتل، وأن الناس والبلاد والجيوش تذبح بعضها فتتذكر دجاجتك التي التهمتها حين عرفت مذاق الدجاج لأول مرة وغلبتك الرغبة. أول المعاني أن تدرك أن هناك مجموعة أطباء نفسيين لديهم الكفاءة والخبرة الكافية لدراسة وتحليل نفسية الإنسان. أول المعاني إدراكك أنك، كغيرك، تُدَرّس وتُصَنّف وتُحلل في غرف مغلقة، بعضها يشبه المنزل، او يحاول أن يشبه المنزل، وبعضها الآخر يشبه مكاتب متاجر سبينس. أول المعاني أن تدرك أن طبيبك النفسي يلتهم حبوب البروزاك كما التهمتَ انتَ الدجاج في الصغر، فتدرك أن القلق تأكيد للحياة علينا. أول المعاني سقوط كل ما نعرف في بحر الارتياب. ارتاب أنطوان روكنتان، بطل رواية "الغثيان" لـ جان بول سارتر، عند لمسه الكرسي قبل الجلوس عليه. ارتاب لسقوط المعنى السائد للكرسي، وبدا له الكرسي تصادماً مع واقع الوجود بمرارته وغرابته. سقط المعنى، وارتاب انطوان، وغرق في ريبة أول المعاني. 

الحؤول من المعاني إلى البيت الأول/الأخير

يقول صوت ما في الجمجمة: "أول المعاني أن انعدامها سبب انعدامنا"

ثم يقول الصوت مرة اخرى: "اول المعاني أن انعدامها سبب وجودنا"

ثم يحالفنا الحظ أن للإنسان قدرة مهيبة على الهروب. لمَ نهرب من خلال المخيّلة إلى رحم الأم؟ لأنه انعدام المعنى، وانعدام إدراك انعدام المعنى، وانعدام الانعدام.

كن جزءًا من مشروع "رحلة"
وادعَم صُدور النّسخة الورقيّة الشهريّة

لمزيد من التفاصيل: